الغبار يجتاح مستشفى الأمير محمد بن ناصر بجازان ويستنفر المراجعين.. صور



تشهد منطقة جازان هذه الأيام موجة غبار ورياح شديدة تسبّبت في انخفاض الرؤية، وأيضاً تهدد المرضى والمراجعين في مستشفى الأمير محمد بن ناصر.

– اختيار الموقع:

وتحدث العم منصور الحازمي قائلاً: يشهد مستشفى الأمير محمد بن ناصر بجازان كثافة غير طبيعية من المراجعين والمرضى بالمستشفى وذلك بسبب موقعة على طريق “جازان – صبيا” والذي يتميز بوجود كثبان رملية على قارعة الطريق، ووجود مستشفى عام في وسط هذه الرمال؛ ما سبب تذمر الأهالي والمراجعين والمرضى من هذا الموقع وكان من الأجدر اختيار موقع مناسب من أجل راحة المرضى كأن يوضع على أحد الواجهات البحرية أو داخل الأحياء السكنية بعيداً عن هذه الرمال المتحركة.

– انزعاج المرضى:

فيما بيَّن أحد المرضى قائلاً: بسبب موجة الغبار التي تشهدها المنطقة هذه الأيام فإن الغبار اجتاح المستشفى بصورة كبيرة مما سبب لنا أذى داخل غرف التنويم وأيضا أصبح الهواء داخل المستشفى أغلبه غبار، ولا ننسى أن هناك مرضى يعانون من حساسية وأيضاً يوجد مرضى في العناية المركزة قد يسبب لهم بعض المشاكل، وأن أغلب النوافذ في المستشفى تطل على الواجهة الغربية وهي منطقة صحراوية ذات كثبان رملية.

– زيارة مسؤول:

فيما أضاف “الصميلي” قائلاً: أتمنى من أحد المسؤولين، وخاصة في الصحة، القيام بزيارة تفقدية إلى المستشفى في الفترة العصرية والوقوف على معاناة المرضى والمراجعين، ويشاهد بعينه موجة الغبار والرياح الشديدة التي تجتاح المستشفى هذه الأيام.

 – حل مؤقت:

فيما أشار الأستاذ الوداعاني قائلاً: يجب إيجاد حل مؤقت أو حل وسط وإيقاف أو تخفيف موجة الغبار التي تجتاح المستشفى أغلب أيام السنة، وذلك بسبب وجود كثبان رملية في الجهة الغربية للمستشفى كأن توضع مصدات للرمال أو زراعة أشجار في الجهة الغربية لتخفيف معاناة المرضى والمراجعين.

– مناشدة:
فيما ناشد أهالي المنطقة والمرضى والمراجعين الجهات المعنية بالنظر إلى معاناة المرضى والمراجعين في المستشفى، وخاصة مشكلة الغبار الذي يهب أغلب أيام السنة ويشتد في موسم الصيف وموسم الغبار.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com