شكاوى من سوء حالة طرق “وادي عز الدين”.. وأمانة جازان ترد !



ناشد أهالي قرية وادي عز الدين “رح” الواقعة شرق محافظة أبو عريش، أمير منطقة جازان ونائبه ومسؤولي أمانة المنطقة، بالنظر في وضعية طرق قريتهم، وعدم سفلتتها منذ سنوات.

وقال المواطن عبدالرحمن بن محه علي مكرشي : “نعاني منذ سنوات تدني الخدمات المقدمة للقرية، مقارنة بباقي أبناء الوطن، والذي لا تالو حكومتنا الرشيدة جهدًا في تأمين وتوفير سبل الراحة لأبنائه”.

وأضاف علي مكرشي،: “تحيط بنا كافة الخدمات من كل الجهات ونحن في الوسط، ولا يوجد لدينا خط ولا ماء ولا إنارة؛ مما يضعنا في معاناة دائمة خاصة في موسم الأمطار، وكذلك امتناع سائقي باصات المدارس من المجيء للقرية؛ لوعورة الطريق وعدم تمكن الباصات من العبور بها”.

وأشار، إلى أنّ طلاب القرية (يحدها غربًا حزام أبو عريش بمسافة حوالي 800 متر وجنوبًا طريق محافظة العارض)، يذهبون إلى مدارسهم بقرية “قنبوره” في أغلب الأيام، مشيًا على الأقدام لمسافة كيلو وخمسمائة متر، حيث يعبرون الحزام الشرقي للمحافظة مخاطرين بأنفسهم من خطر السيارات والكلاب الضالة وحرارة ولهيب الشمس.

وتابع مكرشي: ” ندفع أحيانًا من جيوبنا؛ لجلب المعدات لمسح خطوط قريتنا، رغم أنا قدمنا أكثر من مرة طلبًا للجهات المسؤولة، ولكن دون جدوى، مع العلم أن مشروع سفلتة قريتنا معتمد منذ أكثر من خمس سنوات حسب إفادة مسؤولي بلدية محافظة أبو عريش”.

وأكمل: ” التأخير من المقاول حسب إفاداتهم المتكررة لنا عند مراجعتهم، مما يضطرنا للدفع لأصحاب المعدات لضبط خطوط القرية بسبب الأمطار، وأنّ البلدية لم تمسح الخطوط الخاصة بقريتنا رغم أنّ القرى المجاورة لنا شملتها خدمة الأسفلت والإنارة”.

وأكّد مكرشي، “نطالب نحن الأهالي بوصول صوتنا إلى من يهمه الأمر مناشدين بالنظر في تلك المعاناة وحلها سريعًا”.

وأوضح المتحدث باسم أمانة منطقة جازان، حسين معشي، بأن سفلتة قرية وادي عز الدين “رح” مدرجة ضمن مشروع سفلتة مجموعة من قرى المحافظة، لافتًا إلى أن المشروع حاليًا تحت التنفيذ.

وأضاف معشي، ” يجري العمل حاليًا في قرى أخرى، وسوف يتم الانتقال لقرية عز الدين حين الانتهاء من سفلتة قرى مجاورة لها”.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com