كشف مدير المرور اللواء محمد البسامي مراحل برنامج الرصد الآلي للسيارات المدنية الذي تم إطلاقه بـ 150 سيارة، وسيتم التوسع فيه لاحقاً وإضافة سيارات أخرى ليشمل المناطق والمدن كافة، وهو يرصد جميع السرعات من 80 إلى 140 كيلومترا في الساعة.

وأوضح أن عملية رصد المخالفات تمر بمراحل عدة، هي مرحلة الرصد، والتحليل، والمعالجة والاعتماد، وفق نظام آلي دقيق، يُدار بأيدٍ بشرية، وفي المستقبل ستتحول عملية الرصد على الطرق السريعة إلى ذكاء اصطناعي كامل، لرصد مخالفات الحزام واستخدام الجوال بواسطة السيارات المتحركة.

وأضاف بحسب “عكاظ” أن التقيد باللوحات الإرشادية كفيلٌ بتحقيق السلامة، لأن التقيد بمدلولات الطرق وأنظمة المرور هو الأصل دون البحث عن موقع الرصد، الذي أصبح الآن متنوعاً ما بين ثابت ومتحرك.