سائقو حافلات يفاجئون المعلمات بزيادة 60 % في أسعار نقلهن


  
فوجئ عدد من المعلمات اللاتي يعملن في مدارس خارج جدة بارتفاع أسعار النقل بنسبة 60 %، وقد تم تبليغهن من قائدي الحافلات والسيارات الخاصة بأنَّ سبب ارتفاع التسعيرة هو ارتفاع أسعار الوقود.

 

وقال زوج إحدى المعلمات، ويُدعى فهد المطيري، إنَّ زوجته تذهب مع زميلاتها في منطقة تبعد عن جدة 200 كم تقريبًا، وأجرة سائق الحافلة التي تقلهن كانت 1200 ريال، لكنَّهن فوجئن بإخبارهن من قِبل السائق بأنَّه سينقلهن ابتداءً من هذا الأسبوع بقيمة 2000 ريال. مبيِّنًا أنَّ قائدي المركبات عرفوا حاجة المعلمات للنقل بعد مضي الأسبوع الأول من الفصل الدراسي الأول، وبعدها قاموا برفع السعر، وجعلوا من ارتفاع أسعار الوقود بالسعودية سببًا لرفع أسعار تكاليف توصيل المعلمات داخل وخارج جدة. مبيِّنًا أنَّ أسعار النقل تتفاوت من سائق حافلة إلى آخر؛ إذ رفع بعض السائقين نسبة الزيادة لقرابة 80 %!!

 

وطالب المطيري الجهات المعنية اتخاذ تدابير قوية ورادعة حول منع ارتفاع الأسعار، أو إيجاد وسائل مواصلات تنقل المعلمات إلى مدارسهن، أو يكون هناك رسوم معقولة تفرضها الجهات المعنية للنقل.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com