لماذا يضبط منبه آيفون على الرنين تلقائياً بعد 9 دقائق حال الغفوة؟



لا يلاحظ الكثيرون أن المنبه الخاص بجوال “آيفون” تم ضبطه للرنين بعد تسع دقائق تلقائياً، ولكن هذا الأمر يرجع إلى خمسينيات القرن الماضي، وفقاً لتقرير نشره “بيزنس إنسايدر”.
في تلك الفترة، ضبط المعيار لاستمرار عمل المنبه لمدة تسع دقائق بعد الغفوة دون قصد بشكل غير رسمي، ولكن لماذا لا يزال العمل بهذا المعيار سارياً حتى الآن خاصة في جوال “آيفون”؟
طرحت شركة “وارين تيليكرون” ساعة كهربائية موديل “7H241” عام 1956، واعتبر حينها بمثابة منبه وإنذار للبشر، وذلك قبل الثورة التكنولوجية في صناعة الساعات الرقمية.
نتيجة لهذه التكنولوجيا العتيقة منتصف القرن الماضي، كان لدى شركات صناعة الساعات خيارات قليلة في تحديد فواصل زمنية للغفوة بعد عمل المنبه بسبب الطبيعة الميكانيكية الضعيفة.
حددت الشركات وقتها معياراً يشير إلى أن عودة المنبه للرنين بعد أكثر من عشر دقائق يعد طويلاً للغاية حيث اعتقد أن هذا الوقت كفيل بعودة الشخص للنوم مجدداً، وهو ما جعلهم يعيدون ضبط المعيار إلى تسع دقائق.
ومع التحول نحو الساعات الرقمية، استمر العمل بمعيار ضبط المنبه للرنين بعد الغفوة عند 9 دقائق حتى تطرق الأمر إلى جوال “آيفون”.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com