شرطة جازان تطلق سراح المواطن الستيني المتهم بالاعتداء على ابنتَيْه



علمت مصادر بأن شرطة محافظة العارضة شرق جازان أطلقت أمس الاثنين سراح المواطن الستيني المتهم بالاعتداء على ابنتَيْه بالضرب والحبس بكفالة، بعد ثلاثة أيام من إيداعه التوقيف؛ وذلك بعد تنازل الشقيقتَيْن.

وكانت القصة قد بدأت فصولها قبل أربعة أيام، وذلك عندما تلقت شرطة “العارضة” بلاغًا عن قيام “مواطن” بالاعتداء على ابنتَيْه (20 و18 عامًا) بالضرب، وسجن إحداهما في غرفة بالمنزل؛ فتمت مباشرة الواقعة، وفك أسرها، فيما لاذ الأب بالفرار قبل أن يتم القبض عليه.
وتبيَّن تعرُّض إحدى الفتاتين لإصابات متفرقة؛ استدعت نقلها إلى المستشفى عن طريق الهلال الأحمر، بينما تم تسليم الأخرى لأحد أقاربها، بعد أخذ أقوالها من قِبل الجهات الأمنية.

وكان الأب قد استُجوب صباح أمس الأول، وأكد أنه دخل في مشكلة مع ابنتَيْه، بعد أن رفضت إحداهما منحه بطاقة الصراف لسحب مكافأتها الشهرية التي ترصدها كمصروف يومي لشراء بعض حاجياتها الجامعية، على حد ما ذُكر، قبل أن يبرحهما ضربًا، ويقوم بسجن إحداهما في غرفة بالمنزل.

ونفى مصدر ما تم تداوله في بعض المواقع عن قيام الأب بمحاولة التحرُّش بابنتَيْه، موضحًا أن الفتاتَيْن (20 و18 عاما) أقرتا بعد الحصول على أقوالهما بأنه اعتدى عليهما بالضرب والحبس فقط، مطالبًا بأخذ المعلومة الصحيحة من مصادرها الرسمية.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com