عبدالرحمن بن مساعد يواجه وزير خارجية تركيا بردٍّ محرج



شنَّ الأمير عبدالرحمن بن مساعد، رئيس نادي الهلال السابق، هجومًا لاذعًا على النظام التركي وقناة الجزيرة القطرية على خلفية ادعاءات كاذبة لوزير خارجية تركيا ضد الدول العربية التي تطالب قطر بوقف دعمها للإرهاب.

وقال ابن مساعد، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” اليوم الجمعة: “إن تطرقنا إلى الأمور التي تثير الاشمئزاز ستحتاج لمقابلة ثانية طويلة مع الجزيرة للرد.. بعيدًا عن هذا وقريبًا منه :- بعد إعلان ترامب نقل سفارته الى القدس واعترافه بها عاصمة لإسرائيل منذ شهرين صرح فخامة الرئيس أردوغان أن هذا العمل سيؤدي إلى قطع العلاقات بين تركيا واسرائيل.. هل فعل؟”.

من جانب آخر، نظم الأمير عبدالرحمن بن مساعد أبياتا من الشعر في مدح خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بعد تشريفه حفل مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل، قال فيها:

نراكَ عظيم الحزمِ شيمتُكَ النَّصرُ
ومابِكَ عن دَحْرِ العِدا في الوغى صَبْر
فهذي رؤوسُ الغَدْرِ ذَلَّتْ وطَأْطأتْ
وسيْفُكَ مسلولٌ يطيبُ لهُ البَتْرُ
فَخَيِّرْ بُغاةَ الشَرِّ بينَ حُتوفِهُم أَأَسْرٌ ..؟
أَمِ الإذعانُ ذُلًّا ..؟أَمِ القَبْرُ؟
وإنْ ليثُ الجزيرةِ رام حربًا
فلَنْ تُرجى لمجترئٍ سلامَهْ
يخيفُ حُسامُهُ في الغِمْدِ
كَوْنًا فكيفَ بِسَلِّهِ يوماً حُسامَهْ؟


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com