صحيفة الحقو الالكترونية
2030
الأحد, 21 ذو القعدة 1441 هجريا, 12 يوليو 2020 ميلاديا.

احدث الموضوعات

“الداخلية”: معاقبة كل من يخالف تعليمات منع الدخول إلى المشاعر المقدسة بلا تصريح بغرامة 10 آلاف ريال

“جازان للصناعات الأساسية والتحويلة” تبدأ استقبال “استفسارات المستثمرين”

“الصحة”: تسجيل 42 وفاة و2779 إصابة جديدة بفيروس “كورونا” وشفاء 1742 حالة

الجوازات توضح عقوبات عدم تجديد «هوية مقيم» في موعدها.. تعرف عليها

سحب رعدية يصاحبها نشاط في الرياح السطحية على جازان

“النقد” تطلق تطبيق “ساما تهتم” لخدمة وحماية عملاء القطاع المصرفي والمالي

مسؤول بـ”الإسكان”: ارتفاع نسبة تملك المواطنين للوحدات السكنية إلى 62%

عزوف عن شراء أسماك جازان.. والصيادون يكشفون الأسباب

عالمة فيروسات صينية تفجر مفاجأة حول البدايات الأولى لظهور “كورونا”

تشريح جثامين المتوفين بـ”كورونا” يكشف حقائق جديدة حول ما يحدث لهم قبل الوفاة

جامعة جازان تدرب المعلمين عبر 12 برنامجًا للتطوير المهني

مركز الحقو : إبل سائبة تُشوه المنظر العام وتهدم البنية التحية والأهالي يطالبون بحل عاجل

عاجل

السجن 10 سنوات وغرامة 20 ألفًا.. عقوبة إساءة المُعاملة باسم الوظيفة

التعليقات: 0

“الشؤون البلدية” تعلن الإجراءات الوقائية داخل المطاعم والمقاهي للحفاظ على الصحة.. تعرف عليها

“الشؤون البلدية” تعلن الإجراءات الوقائية داخل المطاعم والمقاهي للحفاظ على الصحة.. تعرف عليها
https://www.alhaqo.com/news/?p=155175
صحيفة الحقو
صحيفة الحقو الالكترونية
صحيفة الحقو

أعلنت وزارة الشؤون البلدية والقروية الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية داخل المطاعم والمقاهي؛ للحد من انتشار فيروس كورونا الجديد، وذلك للفترة من 8 – 28 شوال 1441هـ الموافق 31 مايو – 20 يونيو 2020م.

وتضمّن البروتوكول الوقائي الذي أصدرته الوزارة لقطاع المطاعم والمقاهي، السماح بالأكل داخل المطاعم، وفقاً لساعات التجول المعلنة، وكذلك العمل في أوقات منع التجول من خلال تطبيقات التوصيل، أو عن طريق الأسطول الخاص بها حتى 12 صباحاً، كما نص على منع تقديم المعسّل والشيشة وإغلاق أماكن العاب الأطفال.

وشدد البروتوكول على أن يرتدي العامل كمامة لتغطية الأنف والفم في أي وقت داخل مرافق تقديم الأطعمة أو المشروبات، كما يجب توفير مطهرات اليد الكحولية في أي مكان مخصص لتقديم الطعام، والتأكيد على غسل اليدين بشكل روتيني ومتكرر أثناء نوبات العمل إما باستخدام الماء أو باستخدام مطهر الأيدي الكحولي، خصوصاً قبل البدء بتجهيز الطعام وتحضيره، قبل تقديم الطعام للزبائن، بعد استخدام الحمام، بعد ملامسة سوائل الجسم وإفرازاته، بعد الاتصال المباشر بالملامسة مع زملاء العمل أو العملاء، بعد ملامسة الأشياء التي يحتمل أن تكون ملوثة (مثل القفازات والملابس والأقنعة والنفايات)، وفور إزالة القفازات أو الأقنعة مباشرة.

وحث على استخدام ماسحات الباركود عن طريق الهواتف المحمولة في القائمة للحصول على قوائم الطلبات لتقليل لمسها من قبل العملاء، ومنع استخدام قوائم الأطعمة متعددة الاستخدام واستبدالها بالقائمة ذات الاستخدام الواحد، واستخدام الصحون والأكواب وأدوات الأكل الأخرى ذات الاستخدام الواحد في حال تقديم الطعام، أو تنظيف الأواني بشكل جيد والحرص على تطهيرها بمطهر معتمد وتجفيفها قبل إعادة استخدامها لتقديم أو طبخ الطعام.

ويلزم البروتوكول المطاعم والمقاهي بتعقيم الأشياء التي يكثر لمسها من الأشخاص (مثل مقابض الأبواب، وصنابير المياه، والمقاعد العامة)، مع تبني حلول تحد من التلامس قدر الإمكان (كجعلها تعمل عن طريق الاستشعار أو استبدالها بطرق لا يُتطلب فيها تلامس مباشر). إضافة إلى إزالة الأغطية على الطاولات أو استبدالها بسفرة بلاستيكية أو ورقية ذات الاستخدام للمرة الواحدة.

كما يلزم بتطهير الأسطح بشكل متكرر بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء وتوفير أدوات الوقاية الشخصية للعاملين مثل الكمامات وشبكات الشعر ولباس الواقي للجسم ذات الاستخدام الواحد.

ووفقاً للبرتوكول الوقائي، ينبغي للعاملين الذين يعملون في الأقسام عالية الخطورة كالطهي والطبخ وإنتاج الأغذية وتجهيز المشروبات بلبس أدوات الوقاية الشخصية بشكل روتيني ويتم تغيرها بشكل مستمر، وتوزيع المناديل الورقية ووضعها في أماكن بارزة.

وتضمّنت الإجراءات الوقائية تنظيف وتطهير دورات المياه بشكل دوري يومياً مع الحرص على التهوية الجيدة وتقليل درجة الحرارة فيها مع الاحتفاظ بسجل خاص بها، وتزويد الحمامات ودورات المياه بصنابير تعمل ذاتياً لتجنّب انتقال العدوى عن طريق اللمس، كما يجب تغيير أو تنظيف فلاتر الهواء لأجهزة التهوية وخاصة المكيفات بشكل دوري، ووجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمس ويجب التخلص من النفايات بشكل مستمر.

وشددت وزارة الشؤون البلدية والقروية على تنظيم أعداد العملاء المسموح بدخولهم للمطعم أو المقهى بحيث يتم دائماً الحفاظ على مسافات التباعد الاجتماعي (متر ونصف إلى مترين) بين كل عميل في الأوضاع الطبيعية للمكان في أي وقت يما يضمن تطبيق التباعد الاجتماعي، ووضع آلية لإدارة قائمة الانتظار بحيث تمنع تكدس العملاء عند مدخل المطاعم أو المقاهي أو أماكن الانتظار عن طريق الحجز المسبق بالتطبيقات الالكترونية أو التلفون والانتظار في السيارة، وأن لا يزيد عدد الجالسين على الطاولة الواحدة عن أربعة إلا إن كانوا من عائلة واحدة، مع إعادة توزيع أماكن إعداد وتجهيز الأغذية بما يضمن تطبيق التباعد الاجتماعي أو وضع فاصل بين عمال الأغذية الذين يواجهون بعضهم، وتقليل عدد الموظفين في منطقة تحضير الطعام ومنع التكدس للعاملين، وتنظيم عمل الموظفين في مجموعات أو فرق عمل على شكل مناوبات لتقليل التواصل المباشر بين المجموعات.

كما شددت على منع التزاحم والتدافع عند الدخول والخروج والسلالم الكهربائية والعادية والحمامات ومغاسل الوضوء وذلك بوضع الملصقات الأرضية بحيث تضمن مسافة آمنة بمقدار متر ونصف إلى مترين بين كل شخص وآخر، وترتيب الطاولات المتوفرة للاستخدام من قبل العملاء داخل أماكن تقديم الطعام أو الشراب بطريقة تضمن وجود مسافة لا تقل عن متر ونصف إلى مترين بين كل طاولة أو القيام بوضع حاجز فعال بين كل طاولة وأخرى، وتقليل الطاقة الاستيعابية للمصاعد.

وطالبت الوزارة المطاعم والمقاهي بعمل نقطة فحص عند جميع المداخل تتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء، وقياس درجة الحرارة لجميع القائمين على تقديم خدمات الأطعمة والمشروبات للمجتمع وجميع العمال يومياً قبل بداية فترة العمل وتسجيل درجة الحرارة وبيانات التواصل وحفظها في سجل مخصص، وقياس درجة الحرارة للعملاء قبل السماح لهم بدخول المطعم أو المقهى، مع عدم تمكين أي شخص من القائمين على تقديم خدمات الأطعمة والمشروبات، في حال كان لديه أعراض مشابهه للإنفلونزا من العمل أو دخول المنشأة حتى زوال الأعراض حسب تقرير الطبيب المعالج، ومنع العملاء الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية من دخول المطعم أو المقهى، وأنه في حال وجود سكن للعاملين، فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها من القائمين على تقديم خدمات الأطعمة في مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معهم من قبل الجهات المختصة.

وحثت الوزارة على إنشاء قنوات تواصل للقائمين على تقديم خدمات الأطعمة للإبلاغ عن أي خرق للاشتراطات والإبلاغ عن المخالفات والعمل على تجنبها.

وأكدت الوزارة حرصها على قيام المطاعم بتوعية العاملين والقائمين على تقديم خدمات الأطعمة والمشروبات للمجتمع عن أعراض المرض ووسائل انتقال المرض وخطورته ونشر المنشورات التوعوية في أماكن بارزة مع التنبيه المستمر بأهمية الالتزام بإتباع إرشادات السلامة والحماية من المرض والحد من التكدس في المنشأة من العملاء، وتوعية وحث العملاء من كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة على البقاء في البيت وتأجيل زيارة المطاعم والمقاهي.

وأهابت وزارة الشؤون البلدية والقروية بجميع المواطنين والمقيمين والمستثمرين، تطبيق تلك الإجراءات والالتزام بما ورد فيها؛ حفاظاً على سلامة الجميع.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*