صحيفة الحقو الالكترونية
2030
الثلاثاء, 23 ذو القعدة 1441 هجريا, 14 يوليو 2020 ميلاديا.

احدث الموضوعات

شاهد: أفراد من حرس الحدود ينقذون زميلهم ” القحطاني المفقود ” بعد حادث غريب ودخوله الأراضي الأردنية ليلا

هيئة المنافسة تُغرم “بي إن سبورت” 10 ملايين ريال وتلغي ‏ترخيصها في المملكة نهائيًا

ضبط عصابة امتهنت النصب والاحتيال تسرق 20 ألف ريال يومياً من ضحاياها عبر الرسائل الوهمية

جازان تسجل 106 حالات كورونا جديدة وتعافي 238 حالة

“مدني جازان”: تنبيه متقدم من الأرصاد عن أتربة ورياح سطحية

شاهد.. الغبار يُسقط إشارة مرورية بالطريق الدولي بيش – الدرب

“الصحة”: تسجيل 40 وفاة و2692 إصابة جديدة بفيروس “كورونا” وشفاء 7718 حالة

جامعة جازان تحتضن 808 طلاب من 33 دولة في عدة تخصصات

“الصحة”: 132 مصابًا بـ”كورونا” استفادوا من العلاج ببلازما الدم للمتعافين

وزارة الثقافة تؤجل مهرجان الجنادرية إلى الربع الأول من عام 2021 بسبب تداعيات كورونا

“التقني للخطوط الحديدية” يفتح التسجيل للدراسة والعمل في 6 ‏تخصصات

“الأرصاد”: رياح نشطة وأتربة مثارة على جازان

عاجل

السجن 10 سنوات وغرامة 20 ألفًا.. عقوبة إساءة المُعاملة باسم الوظيفة

التعليقات: 0

“ديبالا” يلخبط الأوراق.. هل يعود “كورونا” للمتعافين؟ “عناب” يحلل وينصح

“ديبالا” يلخبط الأوراق.. هل يعود “كورونا” للمتعافين؟ “عناب” يحلل وينصح
https://www.alhaqo.com/news/?p=156606
صحيفة الحقو
صحيفة الحقو الالكترونية
صحيفة الحقو

أكد الدكتور عدنان محمد عناب، من إدارة وتعليم التمريض بجامعة الملك سعود، أنه لا يوجد أي دليل قاطع يثبت أن الشخص المتعافي من ‫فيروس كورونا، لا يُصاب مرة أخرى بالمرض، بناءً على الأبحاث المنشورة.

تفصيلاً؛ قال “عناب”: “الباحثون لم يجدوا دليلاً على أن المصابين مجدداً بالفيروس بعد تشافيهم لا ينقلون العدوى مجدداً، وقد لا تظهر عليهم أعراض حتى وإن كانت نتيجة التحليل إيجابية”.

وأضاف: “علماء من مركز الوقاية ومكافحة الأمراض في كوريا جمعوا تحاليل من ٢٨٥ متشافياً من المرض وجدوا عينات إيجابية للفيروس حتى بعد تشافيهم من المرض، وما يدعو إلى التفاؤل أن هؤلاء المرضى لا يمكن أن ينقلوا المرض من جديد، وأن الفيروس قد أصبح ضعيفاً جداً، ورجّح علماء آخرون أن التحليل الإيجابي للفيروس لا يدل إلا على وجود آثار بسيطة باقية من الفيروس في الجسم”.

وتابع: “النتائج التي ظهرت في تقرير مركز الوقاية ومكافحة الأمراض في كوريا اعتبرت أن هؤلاء المتشافين من المرض، حتى إن كانت عيناتهم إيجابية، لا يعدون مرضى ناقلين للعدوى، والسبب الأرجح أن أجهزة الفحص قد لا تتمكن من التفريق بين الفيروس الميت والفيروس النشط”.

وأشار “عناب”، إلى أن بعضاً من الخبراء مازالوا يؤمنون أن مضادات الجسم قد تخدع أجهزة الفحص، وبالتالي تُظهر أن العينة سلبية والحقيقة أن المريض لم يتشاف من الإصابة الأولى، ونستدرك من هنا إصابة اللاعب “ديبالا”، لاعب فريق يوفنتوس الإيطالي، عندما تأكدت إصابته بالمرض 4 مرات خلال شهرين؛ والتي قد تدل على أنه لم يتشاف من إصابته الأولى، ومازال هنالك احتمال آخر بأنه تشافى تماماً من المرض ثم عاد الفيروس مرة أخرى بسبب ضعف الجهاز المناعي.

ولفت إلى أن بعض العلماء انتقدوا الدراسة الكورية وبينوا أن عدم تجانس العينة واختلاف أعمار المصابين نسبيا هما ما أدى إلى تلك النتائج، موضحين أن صغار السن لديهم قدرة أكبر في التصدي لفيروس كورونا، ولكن هذا الانتقاد لم يُثبت علمياً بعد على مرضى “كوفيد-١٩”، بينما تم إدراجه بناءً على دراسات مرض سارس، الذي يعتبر فصيلة أخرى من فصائل كورونا.

وقال “عناب”، إنه بناءً على هذه الدراسة، فإن مركز الوقاية ومكافحة الأمراض في كوريا لا يرجح إعادة تحليل وجود الفيروس في الجسم بعد تأكيد شفاء المريض من الإصابة الأولى.

وأضاف: “تجدر الإشارة إلى أن عدداً كبيراً من المرضى تم تأكيد إصابتهم بالمرض مرة أخرى خلال ٨٢ يوماً، مع العلم أن نتائج الفحص الأولية لهؤلاء المرضى أثبتت وجود مضادات للفيروس في الدم، بينما منظمة الصحة العالمية مازالت تقف عاجزة أمام هذه التقارير وتؤكد بدورها أنه لا يوجد دليل قاطع حتى الآن يفي بعدم إصابة المريض مرة أخرى وأنه لا يوجد دليل على المدة الزمنية التي تستطيع من خلالها مضادات الجسم مقاومة الفيروس مجددا”.

وختم تصريحه بقوله: “من خلال هذه التقارير، قد ندرك أن الدراسات المقطعية التي تم عملها أخيراً قد لا تقدم الدليل الكافي، بينما نرجح وجود دراسات بحثية على المدى الطويل لمتابعة المصابين منذ أن تم تأكيد شفائهم من المرض ولمدة ٦ أشهر على الأقل؛ ووجود مثل هذه الدراسات يعد الخطوة الأولى في توفير لقاح مثالي لفيروس كورونا، حتى الآن، لا نستطيع القول سوى ‏التزموا بالإجراءات الاحترازية حتى بعد التشافي، فتذكروا أن ‫كورونا هو مرض فيروسي، وليس بكتيرياً أو طفيلياً، مثله كسائر أنواع الإنفلونزا، لذلك احتمالية العودة مجدداً قد تكون واردة”.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*