صحيفة الحقو الالكترونية
2030
الأحد, 3 صفر 1442 هجريا, 20 سبتمبر 2020 ميلاديا.
المشاهدات : 5608
التعليقات: 14

المجتمع التعليمي يستذكر السيرة النبيلة للأستاذ “موسى الحقوي” رحمه الله

المجتمع التعليمي يستذكر السيرة النبيلة للأستاذ “موسى الحقوي” رحمه الله
https://www.alhaqo.com/news/?p=159765
أ/هادي موسى - أ/ابراهيم مريع - فريق التحرير
صحيفة الحقو الالكترونية
أ/هادي موسى - أ/ابراهيم مريع - فريق التحرير

شيّع أهالي مركز الحقو عصر الأحد الماضي المعلم القدير موسى يحي حقوي رحمه الله حيث انطوت صفحة من صفحات أحد المعلمين الذين تركوا صوراً مُؤطره بلطفهم وطيبتهم وجمال أخلاقهم .

نشأته ودراسته وحياته العملية

ولد الأستاذ موسى يحي الحقوي رحمه الله في مركز الحقو عام الميلاد ١٣٩٠ هـ ، ودرس بها المرحلة الابتدائية ثم المتوسطة وفي عام 1408 هـ تخرج من المرحلة الثانوية ثم التحق بجامعة الملك سعود كلية التربية (تخصص جغرافيا) .

وفي عام 1414 هـ عُيّن في مدرسة الفوز الابتدائية معلماً ثم قائداً ، ثم انتقل إلى مجمع الحقو التعليمي وكيلاً ثم عاد في آخر حياته الوظيفية قبل التقاعد إلى مدرسة الفوز قائداً ثم وكيلاً

بعض ما سطّرته أقلام زملائه ومحبيه

  • أيُّ أقلامٍ و أيُّ أوراقٍ و سطور سنكتب فيها سيرة الأستاذ موسى يحيى حقوي ذلك الصرح الشامخ الذي خلّد سيرة لامعة هيهات أن تفيه الأقلام و السطور حقه أعرفه منذ زمن بعيد و زاملته ثلاث سنوات كان لي فيها أبًا و أخًا و زميلاً و ناصحًا و مشجعًا عرفته رجلاً فاضلاً يبذل  الجهد و العطاء تجده حين تحتاج إليه نلجأ إليه في حل ما يشكل علينا في العملية التعليمية فيوجهنا و يرشدنا للأفضل …
  • كنا نستعد لإقامة حفلة تقاعدية تليق بسيرته العطرة لكن سبقنا الأجل إليه أسأل الله أن يثيبه على ما قدم خير الجزاء و أن يجمعنا به و بكم في دار الكرامة في جنة الفردوس ..
  • وداعًا موسى يحيي غرامة الحقوي وداعًا أبا يحيي كنت و لا زلت و ستظل في قلوبنا

لاحق بن حسين أبوعله معلم في مدرسة الفوز الابتدائية

  • زاملته سنة واحدة في مدرسة الفوز الابتدائية ووجدت فيه صفات حميدة
  • حسن الخلق والكرم والتواضع والإخلاص وهذا أيضا ما أجده ممن زامله من ذكر طيب وسمعة حسنة يعامل المعلمين كالأبناء ناصحا وموجها ومرشدا فما بالك بالطلاب تجده في بداية أي مبادرة بلا تردد يهتم فهو واجهة المدرسة ويقدره أهل القرية كيف لا وهو معلم الأجيال
  • وسألته ذات مرة كيف تحفظ أسماء الطلاب الرباعية قال: كنت أدرس الآباء فكيف لا أحفظهم
  • رحمه الله رحمة واسعة وجزاه عنا وعن طلابه خير الجزاء وألهم ذويه الصبر

يحي بن علي جبران

  • عملت مع والدي الأستاذ موسى حقوي بمدرسة الفوز الابتدائية كان خير معين لي بعد الله في بداية مسيرتي التعلمية عرض علي المساعدة كثيراً كان يفكر بالمعلمين المستجدين أتذكر أول حوار فردي بيني و بينه عندما قدم إلى مواقف السيارات قائلاً لي “أستاذ علي أنت متعين جديد في هذا المنطقة و نعلم أنه قد تواجهك صعوبات مادية و عرض علي مبلغ قائلاً متى ما استلمت راتبك قم بإعادته و هذا شيء طبيعي لا تخجل منه و من ذلك الموقف الذي ترك أثر كبير للرجل في قلبي  بدأت علاقة قوية معه كان حريصاً على نجاح اليوم الدراسي و في نفس الوقت مساعداً و معيناً بعد الله لزملائة المعلمين ، ما زلت أقوم بزيارته حتى بعد انتقالي و كثير التواصل معه إلى قبل مرضه ، كنت أراه مثل والدي ، الله وحده يعلم بحجم الألم الذي خلفه رحيله ، اللهم ألهمنا الصبر و السلوان و أجبر مصابنا و أربط على قلوبنا و في أخر حديثي لم أجد شخص تعامل مع الرجل حتى نطاق المدرسة إلا و يحمل له الإحترام و الإجلال في تصرفاته معه ، لقد كان رجلاً رزيناً وقورا

علي صالح السهلي

  • كان العم موسى نعم الأخ والزميل والمحب لنا كمعلمين عاملنا بكل حب وتقدير واحترام وكان الأول في كل أمورنا في المدرسة وخارجها رحل وترك فينا الأثر الطيب رحمه الله رحمة واسعه

إبراهيم حوك

  • زاملته قرابة 13 سنة نعم الأخ والصديق كان رجلاً محبا لعمله لا يتأخر لا يتغيب الا في أضيق الظروف مبادراً مثالا للأمانة والالتزام حسن المعشر لين الجانب يقف مع زميله المعلم ويوجهه وينصح له مهتماً بأبنائه الطلاب باحثاً عن مصالحهم رحمه الله رحمة واسعة

علي بن محمد حكمي

التعليقات (١٤) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*

  1. ابو احمد آل شريف

    الله يرحمة ويغفر لة ويسكنة الفردوس الأعلى

    من الجنة وتعازينا الأسرتة وعشيرتة ومحبية

    • زائر

      رحمه الله رحمة واسعه وأسكنه الجنه وجعل قبره روضة من رياض الجنه نعم الأب والأخو والمعلم والإداري

  2. زائر

    هكذا هي الدنيا نغادر منها بلا موعد ونترك الاحباب والاقارب بدون رضى ،

    رحمه الله وغفر له وعوض ربي جنة عرضها السماوات والارض .

  3. د. يحيى احمد مشني الريثي مكتب التعليم بالريث

    لقد زاملت أخي موسى عام 1418ه الفصل الدراسي الثاني وقد وجدته نعم الأخ وكنت اتواصل معه وأسأل عنه داىما وقد كنت محبا له وكان مثالا في الإخلاص قليل الكلام كلامه حكم ودرر رحمه الله رحمة الأبرار وجعل الفردوس الأعلى مأواه

  4. حواس آل حبيب

    اسأل الله له الرحمه والمغفره وان يبدله دارا خيرا من داره واهلا خيرا من اهله نعم الاخ والصاحب والمعلم

  5. زائر

    شكرا صحيفة الحقو

    شكرا للشيخ إبراهيم والشيخ هادي شكرا لكل

    من كتب حروف الوفاء لقامة تربوية قدم الكثير

    للعلم والتعليم لأبناء وطنه ورحل وترك خلفه

    أثرا عظيما.

  6. موسى عسيري احد طلابه انا وأبنائي

    رحمك الله رحمة واسعه وأسكنك فسيح جناته

  7. زائر

    احد إخوته الله يرضى عليكم
    شكرا صحيفة الحقو

    شكرا للشيخ إبراهيم والشيخ هادي شكرا لكل

    من كتب حروف الوفاء والإخلاص من كل زملائه ونعم بكم جميع على الراس والعين وتقبل الله منا ومنكم وكتب أجركم 🤲

  8. أحد أبناء العم

    بارك الله فيكم والله يكتب اجركم
    شكرا صحيفة الحقو

    شكرا للشيخ إبراهيم والشيخ هادي شكرا لكل

    من كتب حروف الوفاء
    وتقبل الله منا ومنكم خالص التعازي في الفقيد

  9. زائر

    رحمك الله يا استاذ موسى رحمة واسعه واسكنك الفردوس الأعلى من الجنه انه قريب مجيب

  10. محمد عبسي

    نعم المعلم والمربي رحمه الله رحمة واسعة واسكنه الفردوس الأعلى من الجنه انه قريب مجيب

  11. زائر

    الف رحمة عليك ياطيب القلب وبشوش الوجة

    جعل مثواك الجنة ياوالدي العزيز

  12. ابو الين

    رحمك الله ي ابو يحيى و اسكنك فسيح جناته
    و الهم اهله و ذويه الصبر و السلوان و انا لله و انا اليه راجعون

  13. موسى حلل

    رحمك الله أبا يحيى نعم الأخ والمعلم والمربي، أسأل الله العلي العظيم أن يسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.
    إنا لله وإنا إليه راجعون.