صحيفة الحقو الالكترونية
2030
الخميس, 15 جمادى الآخر 1442 هجريا, 28 يناير 2021 ميلاديا.
المشاهدات : 3457
التعليقات: 4

مركز الحقو : شاهد إندفاع المياه بسبب كسر أحد خطوط المياه .. مشكلة متكررة دون حلول جذريه !!!

مركز الحقو : شاهد إندفاع المياه بسبب كسر أحد خطوط المياه .. مشكلة متكررة دون حلول جذريه !!!
https://www.alhaqo.com/news/?p=162592
صحيفة الحقو
صحيفة الحقو الالكترونية
صحيفة الحقو

تداول أحد تطبيقات التواصل الاجتماعي اليوم مقاطع فيديو “لأحد أنابيب مياه التحلية المكسورة” وتندفع منه المياه بغزارة على الشارع العام بجوار محطة محروقات في مركز الحقو  .

تجدر الإشارة إلى أن الموقع المُصور يتعرض بشكل متكرر لنفس الخلل دون حل جذري للمشكلة !!!

التعليقات (٤) أضف تعليق

اترك تعليق على زائر الغاء الرد

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*

  1. سلطاني

    عطفا على موضوع المياه لتسمح صحيفة الحقو دون تحفظات ودون مقص الرقيب فأنا هنا بصدد موضوع مهم جدا
    ،، قرية الحقو المركز الإداري أو القديمة ومياه التحلية،،
    من المعلوم للجميع أن الماء هو سر الحياة وضرورة حياتيةلكل من على هذه البسيطة ولأن الشي بالشي يذكر
    فلعلنا نتحدث اليوم عن حاجة قرية الحقو القديمة لمشروع التحلية ومن يصنع الفرق في متابعة هذا المطلب ونستذكر معها من مضو وصنعوا الفرق في وقت كانت كثير من قرى الحقو لم يدخلها الكهرباء نتذكر اسماء سخرت جهدها ووقتها وبذلت كل شيء لدخول الكهرباء لتلك القرى من خلال مطالبات حثيثة ذهابا وإيابا من الرياض إلى أبها الى جيزان
    نتذكر الشيخ دوران والشيخ حسن محمد مقاضي والشيخ إبراهيم الصعدي والشيخ علي بن حسين
    رحمهم الله جميعا ومتابعتهم لموضوع الكهرباء حتى أطلقت الكهرباء في جميع القرى فجزاهم الله خير الجزاء على الإنجاز الذي لن ينساه لهم أبناء هذه القرى
    واليوم مع موضوع التحلية نأمل في أن يخرج لنا من يقول انا لها ومعه الخيرين من ابناء الحقو
    فكيف لأهل الحقو القديمة أن يصيبهم الضمأ وإخوانهم بجوارهم يشربون من العذب الزلال وقد فاضت مياه التحلية حتى ارتوت الشوارع منها ،
    لاسيما وأن حكومتنا الرشيدة حفظها الله قدمت كل الإمكانات لتصل الخدمات لكل مواطن ولكننا نحتاج لمن يطالب ويتابع حتى يذكره التاريخ
    كما ذكر إخوانه السابقين غفر الله لهم.

    • زائر

      المعالجات التي لاتتبعها رقابة ومحاسبة

      هذه نتائجها انهيار في التربة وهبوط الأرض

      وجرف الطبقة الازفلتية.

      إلى متى والحقو في ضياع اين المسؤلين

      من هذه الفوضى.

    • زائر

      من الطبيعي اخي سلطاني أن من يحمل

      المسؤلية ويضع الأمانة والإخلاص

      والصدق ومخافة الله نصب عينيه يحقق

      الإنجاز و هذا جوهر كلام المصطفى

      (ص) : كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته

      ذهبوا بالإنجاز والذكر الطيب رحمهم الله

      وجعل ذلك في موازين حسناتهم.

  2. سلك شائك

    اقترح يفتحون بوابات السد !!!