صحيفة الحقو الالكترونية
2030
الأربعاء, 7 جمادى الآخر 1442 هجريا, 20 يناير 2021 ميلاديا.

احدث الموضوعات

بالفيديو “متحدثة التعليم” تجيب عن سؤال حول إستمرار “التعليم عن بعد” بعد انتهاء “كورونا”؟

||صوت المواطن|| “مركز الحقو” : شاهد صور “حفرية مكشوفة” تتربص بمرتادي حديقة الأمير محمد بن ناصر ومطالب بوضع حل عاجل

طفل يمارس التفحيط ويعرِّض حياة الآخرين للخطر.. والمرور يتدخل

هذه الأطعمة يمكنك استهلاكها بعد انتهاء تاريخ صلاحيتها.. لكن بهذه الشروط

بالفيديو .. خبير تقني يكشف عن أشهر طرق الابتزاز عبر الإنترنت : “بإمكاني فتح الكاميرا وجعل فتاة جميلة تخاطب الضحية”

تشمل 10 آلاف وظيفة.. “الطيران المدني” يعلن مبادرة توطين وظائف قطاع النقل الجوي

“التجارة” تستدعي 5600 مكيف و893 غسالة لعدم مطابقتها للمواصفة القياسية لكفاءة الطاقة

“المرور” يكشف قيمة مخالفة وضع الستائر داخل السيارة

جامعة جازان: وطّنّا 220 وظيفة وقلّصنا عقوداً بـ15.9 مليون تحقيقاً لكفاءة الإنفاق

“العدل” توضح كيفية توثيق الوقف إلكترونياً في 6 خطوات

“قفزت في الماء دون تردد”.. بالفيديو .. “ممرضة” سعودية تروي قصة إنقاذ طفلتين بشاطئ “بيش” وتصف شعورها

السماح بعودة بث “بي إن سبورت” في السعودية

المشاهدات : 3337
1 تعليق

بالفيديو : كلمة الوداع لسعادة اللواء متقاعد ناصر بن صالح الدويسي لأهالي منطقة جازان

بالفيديو : كلمة الوداع لسعادة اللواء متقاعد ناصر بن صالح الدويسي لأهالي منطقة جازان
https://www.alhaqo.com/news/?p=68620
صحيفة الحقو
صحيفة الحقو الالكترونية
صحيفة الحقو

قال مدير شرطة منطقة جازان المتقاعد اللواء ناصر بن صالح الدويسي كلمة مسجلة، خاطب فيها زملاءه وأهالي منطقة جازان بعد تقاعده، قائلاً: أزِف الوقت، وحان أن تنطوي أنصعُ صفحاتِ عمري خادماً فيها لثرى هذا الوطنِ الغالي الشامخِ الأبي، وآن للسيفِ أن يُغمد بعد أن تشرفتُ بالعمل في جازان الجميلةِ بكلِّ أطيافِها ونسائمِها.

وتابع: وقبلَ الرحيل ودِدتُ أن أشكر وأؤكد للجميع أن الترجلَ عن كرسيِّ الوظيفةِ ليس النهاية، بل هو بدايةٌ حقيقيةٌ لمرحلةٍ أخرى يواصلُ فيها المرءُ مسيرة عطائه بنفسِ القدرِ من الإخلاصِ في القولِ والعمل، من أجلِ أمنِ الوطن وخدمةِ أهلِه، وتجديدِ الولاءِ والسمعِ والطاعة لولاتنا في السر والعلن.

وأضاف “الدويسي” في كلمته: أوجه الشكر والامتنان لأصحابِ الفضيلةِ والمعالي والسعادةِ مديري الإدارات الحكوميةِ والأهلية والإخوانِ الأحبةِ قادةِ القطاعات العسكرية بكل أقطابِها، وإلى محافظي المحافطات ورؤساء المراكز وشيوخ الشمل والقبائل والعرائف، وإلى بيارقِ الإعلام والصحافةِ الأوفياء، وإلى كل الأعزاء والأحباب جميعاً في منطقة جازان الغالية حدِّ الأبطال وأرضِ الرجال.

وتابع : ففي جازان جُبت وإياكم كل محافظاتها ومدنها وقراها، باذلين كل ما في وسعنا وطاقتنا لتوفير سبل الأمن والراحة والاطمئنان لذويها، حرصنا أثناءها على أن نحشم الصغير والكبير في عمل دؤوب، وبتناغم غير محدود، وتعاون بلا حدود، ويتكرر النجاح مع الشريك الفاعل في منطقة جازان وصاحب اليد الطولى المواطن الذي حباه الله خصالاً لا تعد ولا تحصى “الشهامة.. والطيبة.. والولاء.. والكرم الجيزاني المتفرد”.

وأردف: ماذا عساي أن أقول عن الشجاعة والعلم والأدب هي فصول لا تنتهي من التميز والإبداع والوفاء، ولا أظن قلمي ينقل كل ما في الخاطر أو يكاد يفي بما سر وأبهج الناظر، وهم سر النجاح بفضل الله، ثم بدعم وتوجيه من أمير المنطقة أميرنا المحبوب الغالي محمد بن ناصر، فكم هو شرف لي والسعادة تغمرني إذ حظيت بثقة سموه الكريم، فقد تعلمنا منه الكثير، مما يصعب تحصيله تحت أسقف الجامعات والكليات، قلبه على الوطن وعاش مع المواطن عيناه تقعان على مكامن الخلل، راصداً ومصححاً، ويده تصافح الجميع، وابتسامته دائمة، وفي أحلك الظروف تجده موجهاً ومتفائلاً.

وتابع : فلا غابت شمسكم، ولا أفل نجمكم، بهمتكم وعزيمتكم رسمتم قوس النجاح، وبإخلاصكم للوطن صنعتم دائماً التميز والتقدم، وسأبقى أفخر وأفاخر بكم إخوتي، وإني لعلى يقين بأن تتواصل منظومة العمل والتكاتف، وسيستمر التعاضد والتلاحم منكم جميعاً مع أخي الذي كان لي بعد الله سداً منيعاً وسنداً أميناً، الغالي السمي السامي بأخلاقه الزميل اللواء ناصر بن سعيد القحطاني، غادر “ناصر” وبقي “ناصر” يدكم بيده، والنجاح حليفكم، جازان في عيون الجميع، مع التأكيد أن مدير الأمن العام الذي عمّ بسماحته الجميع بذل ويبذل قصارى جهده لدعم كل الأجهزة الأمنية بالمنطقة.

التعليقات (١) أضف تعليق

اترك تعليق على المرتااح الغاء الرد

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*

  1. المرتااح

    رجل خلوق ومحب لدينه ووطنه
    نحسبه كذلك
    فجزاه الله خيرا